الرئيسية / تطوير الذات / 10 عادات سيئة يجب عليك الابتعاد عنها

10 عادات سيئة يجب عليك الابتعاد عنها

10 عادات سيئة يجب عليك الابتعاد عنها فالعادات السيئة بدورها تعيق الطريق نحو النجاح وتولد اليأس حيال القيام بالمهام المختلفة وحيال الحياة بشكل عام، ولهذا لابد من التأمل جيدًا فيما نقوم به من عادات حياتية سيئة ومحاولة تغييرها، مع العلم أن تغيير تلك العادات يبدأ من خلال ضبط النفس وهذا وفقًا لما أشارت إلية الكثير من الدراسات، فضبط النفس بدوره يطور من العادات الجيدة ويوقف من الممارسات والعادات السيئة، ومن أول ما يساعد في عملية ضبط النفس “العضلات” حيث أنها تحتاج إلى ممارسة التمارين الرياضية من أجل تكوينها.

10 عادات سيئة يجب عليك الابتعاد عنها

ليس بشرط أن نكون على دراية بكل العادات السيئة التي نقوم بها، فمنها ما نقوم به ولا ندرك أنه من العادات السلبية مما يتمثل في:

استخدام الهاتف أو جهاز الكمبيوتر والأجهزة الذكية بشكل عام في السرير

  • ما لا تعرفه قارئنا العزيز أن الأجهزة الذكية تعمل على إصدار الضوء الأزرق، مما يؤثر سلبًا على الحالة المزاجية.
  • فالضوء الأزرق ذا الطول الموجي يؤثر بالسلب على طاقة الجسم والنوم بأريحية.
  • وذلك لأن عند الاستيقاظ بالصباح نتعرض لضوء الشمس والذي يحتوي على نسبة كبيرة من الضوء الأزرق.
  • وعند التعرض له بصورة مباشرة يحفز من إنتاج “هرمون الميلاتونين”، والذي يزيد الشعور باليقظة.
  • وصولًا إلى فترة الظهيرة تبدأ أشعة الشمس في فقدان هذا الضوء الأزرق فيبدأ الجسم في إنتاج “الميلاتونين” وبالتالي نبدأ بالشعور بالنعاس.
  • وصولًا إلى فترة المساء واقتراب موعد النوم العقل لا يكون على جاهزية لاستقال الضوء الأزرق.
  • ولكن ما نقوم باستخدامه من أجهزة ذكية ينبعث منها الضوء الأزرق مسلط على الوجه مباشرةً يضعف من “إنتاج الميلاتونين”.
  • وبالتالي هذا بدوره يقلل القدرة على النوم، وفي حال قمت بالنوم سوف تنام نومًا مضطربًا .

ومن أسوء ما يؤثر على الأداء اليومي وعلى النجاحات بشكل عام النوم المضطرب بالليل، ولهذا ينصح من بعد العشاء ألا نستخدم تلك الأجهزة الذكية.

استخدام الانترنت

من المؤكد أن استخدام الانترنت يسرق الوقت ويجعلك تدخل دائرته لمدة تصل إلى ساعات تنتقل من الأخبار الرياضية إلى الفنية إلى متابعة الأصدقاء على السوشيال ميديا وغيرها من أمور مما يؤثر سلبًا على الإنتاجية وعلى تحقيق المعدلات الأفضل ونجاحك في العمل، ولهذا وفقًا لما اثبتته الدراسات عليك القيام بالآتي:

  • فقط قبل أن تقم بتصفح الانترنت أعطي لنفسك 15 دقيقة فقط للتفكير ومحاولة إبعاد نفسك عن الإمساك بهاتفك الخلوي والبدء باستخدامه.
  • بعد مرور 15 دقيقة ستجد نفسك في حالة يُطلق عليها “التدفق” وتعني زيادة قدرتك على ممارسة أعمالك أي كان نوعها.
10 عادات سيئة يجب عليك الابتعاد عنها
10 عادات سيئة يجب عليك الابتعاد عنها

التأكد من الهاتف الخلوي خلال المحادثات

من 10 عادات سيئة يجب عليك الابتعاد عنها التأكد من الهاتف الخلوي خلال جلسة عمل أو محادثة من أي نوع حيث:

  • تصرف سيء للغاية أن تقوم بالنظر لهاتفك الخلوي خلال التحدث مع الغير حتى وإن كان من خلال نظرة.
  • فهذا بدوره يولد الضيق مع من تتحدث معه وأيضًا أنت نفسك لن تستفد ولن تركز في الحديث نفسه.
  • ولهذا ننصح عند التحدث مع الغير بتكريث التركيز على الحديث دون محاولة استخدام الأجهزة الخلوية.

استخدام الإشعارات المتعددة

الإشعارات أو الإخطاران يُطلق عليها “كابوس الإنتاجية” حيث:

  • وفقًا للدراسات أنه في كل مرة يقوم هاتفك بإشعارك بأمر ما وتقوم أنت بتصفحه يقلل من الانتاجية لديك.
  • ولهذا من الأفضل تحديد ساعة يوميًا من أجل تصفح الاشعارات ورسائل البريد الالكتروني.
10 عادات سيئة يجب عليك الابتعاد عنها
10 عادات سيئة يجب عليك الابتعاد عنها

قولك نعم في حين أنه ينبغي أن تقول لا

  • وفقً لعدة أبحاث تم إجراءها في جامعة كاليفورنيا أنه كلما ضغط الشخص على نفسه في قول “لا” كلما زاد تعرضه للاكتئاب والاجهاد.
  • وبالطبع بدوره يقلل من ضبط النفس، فكلمة “لا” كلمة قوية الكثير يخشى قولها ولكن من الممكن تبديلها بالكثير من العبارات الأخرى.
  • مثل “أنني اعتذر أنا لا أتمكن من القيام بهذا”، ، ليس بمقدوري ما تقوله لي” وغيرها من عبارات يستخدمه الأشخاص الأذكياء.

التفكير في الأشخاص السلبيين

بالطبع كلًا منا في دائرته بعض الأشخاص السلبيين ممن يحبطونه ويحاولون إيذاءه بشتى الطرق، ومع الأسف لا نمنع أنفسنا من التفكير بهم، ولهذا:

  • في كل مرة تجد تفكيرك يذهب إلى ذاك النوع من الأشخاص قم بالتفكير في من يحبك من يفتخر بك ومن يحاول إرضاءك.
  • حاول ألا تأخذ كلامهم بعين الاعتبار، فالنجاح يكلل نجاحه بداخله ولا يفرق معه منظور الغير.

تعدد المهام بالاجتماعات

  • ليس عليك الضغط على نفسك لحضور اجتماع ما ليس مهم بالنسبة لك وإيثاره على أمر أخر تود القيام به، فقم بالأهم بالنسبة لك.
  • ففي حال كان الاجتماع هام بالنسبة لك فقم بإعطائه المقام الأول، وفي حال لم يكن هام فلتخرج منه دون ضغوطات.
10 عادات سيئة يجب عليك الابتعاد عنها
10 عادات سيئة يجب عليك الابتعاد عنها

التحدث عن مصائب الغير

  • لا ترهق نفسك في التفكير فيما حدث للغير من فضائح، مصائب وغيرها من أمور.
  • فتأكد أنها لا تنفعك على الاطلاق، ونفعها الوحيد في العظة التي نأخذها منها ليس إلا.
  • ولهذا لا تشغل بالك بفنان على سبيل المثال تم اكتشاف إحدى الفضائح عنه والبدء في أحاديث مع الغير عن الموضوع.
  • فالأمر يبدأ بالحديث ولكن دون أن تشعر ستدخل دائرة أنت لست على دراي بها من خلال الأذى الذي تولده من تصرفاتك.
  • ولهذا في حال كنت ستتحدث عن الغير من أشخاص ومواقف فلتتحدث عن الايجابيات وليس عن السلبيات.

انتظار النتائج وأنت تعرف أنها ستكلل بالنجاح

من 10 عادات سيئة يجب عليك الابتعاد عنها ضياع الوقت في انتظار النتائج وأنت تعرف النتيجة النهائية لها حيث:

  • على سبيل المثال بعض الكتاب يضيعون وقتًا في كتابة صفحات وهم يدركون منذ كتابتهم للصفحة الأولى أنهم لن يدرجونها بالكتب الخاصة به.
  • فلماذا نقضي هذا الوقت الطويل في كتابة شيء لم نستخدمه، ويسرى الحال أيضًا على الطالب الخائف من نتائج الامتحان.
  • سواء أكان متوقع الرسوب أو متوقع النجاح، فطالما تعرف النتيجة لماذا توقف حياتك لحين ظهور ما تفعله.

بالطبع إنها من العادات السيئة والسلبية التي تضيع وقت من الممكن أن نستغله في التفكير في الأفضل وتحقيق المزيد من النجاحات، أو حتى التفكير فيما سنقوم بفعله في حال ظهرت النتائج المتوقعة سواء بالنجاح أم الفشل.

مقارنة نفسك مع الغير

  • مقارنة النفس مع الغير حتى وإن كانت سبب في توليد السعادة لا تجعل مصدر سعادتك من نفسك.
  • فكن على يقين أن الشعور الأفضل بالسعادة والرضا هو بأمر قمت به منفردًا دون إجراء المقارنة بالغير.
  • تشتمل المقارنة بالغير أيضًا على آراء الغير فيك من حيث العمل على سبيل المثال، فطالما أنت متأكد من نجاحك فلا تأخذها بعين الاعتبار.
  • الشعور بالرضا بالحياة على اختلاف ما نقوم به فيها يأتي من داخلنا فنحن على دراية بالصواب والخطأ.
  • نحن على دراية أيضًا بما نقوم به من مهام واضحة وسليمة أم ناقصة تحتاج لتعديل، ولهذا نحن لسنا في حاجة لانتظار رأي الغير.

فوضع أنفسنا في مقارنة مع الغير ستشتت انتباهنا حيال القيام بالتطوير والاستمرار بالنجاح إلى القيام فقط بمراقبة الغير.

شاهد أيضاً

التواصل مع الاخرين

طرق التواصل الناجح مع الاخرين

التواصل مع الاخرين, واحدة من المشكلات التي يعاني منها العديد من الأشخاص بمختلف الثقافات والجنسيات, …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!