كيف اذاكر بطريقة صحيحة

كيف اذاكر بطريقة صحيحة لتثبيت كم المعلومات المطلوبة بذهني؟، فعندما تجلس من أجل الدراسة تكون في حيرة من أمرك حيال المطلوب البدء به وكيفية البدء بطريقة دراسة توثق المعلومات بذهني دون نسيانها، في الحقيقة أنت ستكون بحاجة إلى تطوير عادات الدراسة السليمة، في البداية ستجد الأمر شاق بعض الشيء ولكن سرعان ما سيصبح عادة وسيكون من السهل الدراسة بصورة أفضل وبشكل أسهل.

 

كيف اذاكر بطريقة صحيحة

مجموعة من العادات التي سيتم الاعتياد عليها مع الوقت من خلالها سيتم إدارة الوقت بشكل سليم والتي تتمثل في:

إدارة الوقت

  • قم بتحديد جدول أسبوعي للدراسة، على أن يشتمل يوميًا على عدد ساعات للدراسة تبدأ من ساعة إلى ما فوق.
  • بالطبع عدد الساعات التي سيتم تحديدها ستختلف وفقًا لمجال دراستك وعمرك، على أساس المدرسة الثانوية أو الكلية.
  • ولهذا قم بالبدء بعدد ساعات ليست بالكثيرة لكيلا تمل وتجد نفسك غير قادر على الالتزام بهم يوميًا.
  • وفي حال وجدت القدرة الكافية لديك للزيادة قم بزيادتهم بشكل تدريجي، ولكن الاهم هو الالتزام بعدد الساعات المقررة يوميًا.
  • إدارة الوقت تتمثل أيضًا في توزيعه على الأنشطة المختلفة والعمل بجانب الدراسة.
  • فدراستك في المقام الأول ولابد من إعطاءها وقت بشكل يومي، وإن تطلب الأمر التخلي عن وظيفة من أجلها فلتقم بذلك.
  • تقسيم وإدارة الوقت أيضًا يشتمل على الدراسة على حسب المواد الدراسية، فما تستوعبه أكثر خلال الحصص الدراسية فليكن له الوقت الأقل.

ادرس بالسرعة المناسبة لك

  • قم بالدراسة وفقًا للسرعة في استجابتك للمواد المختلفة، فما تجد نفسك فيه تحتاج إلى وقت من أجل الدراسة فلتأخذ الوقت الكافي.
  • وما تجد نفسك به على قدر كبير من الاستيعاب قم بالدراسة السريعة له.
  • وفي حال شعرت بأن ذهنك لم يلتقط المعلومات منذ أول مرة دراسة قم بالإعادة مرة فالثانية فالثالثة إلى أن تستوعبها بالكامل.

احصل على قسط كافي من الراحة

  • كما تخصص وقتًا للدراسة يوميًا خصص وقتًا أيضًا من أجل النوم وحصول جسدك وذهنك على الراحة.
  • حصولك على عدد ساعات نوم مناسبة يوميًا تساعدك على الدراسة بشكل جيد، فتجهز عقلك من أجل استيعاب الدراسة.
  • وقبل الذهاب للاختبارات من الهام أيضًا أن يحصل الجسد على كفايته من النوم بفترات الليل.
  • فوفقًا لما اظهرته الدراسات أن النوم بصورة جيدة طوال الليل قبل الاختبارات يساعد على تحسين الذاكرة والانتباه.
  • البعض يقوم بالدراسة طوال الليل ويدرس بصورة جيدة ولكن عند تجربة النوم ليلًا والدراسة بالنهار ستجد سرعة تحصيل افضل.
  • ننصح ببذل بعض التمارين الرياضية البسيطة عند الاستيقاظ من النوم لتحفيز الجسم على النشاط.
  • مع ضرورة الحد من القيلولة بفترة الظهيرة، يفضل ألا تزيد عن 30 دقيقة.

افرغ عقلك تمامًا

  • قم بإفراغ عقلك من أي مواضيع ليس لها علاقة بموضوع دراستك.
  • وفي حال إذا كنت من ذوات التفكير المستمر، قبل بدء الدراسة قم بكتابة كل ما يخطر ببالك.
  • هذا بدوره سيفرغ عقلك وسيشعرك بارتياح خلال الدراسة، فأفكارك وتركيزك سينصب على الدراسة فقط.

البعد عن استخدام الأجهزة الالكترونية

كيف اذاكر بطريقة صحيحة يكون من خلال ابعاد كافة أنواع وسائل التواصل الاجتماعي والاجهزة الالكترونية عن الاستخدام خلال الدراسة، فهي اكثر ما يشتت ذهنك خلال الدراسة، فقم بالآتي:

  • قم بإسكات الهاتف الخلوي الخاص بك ولا تضعه أمامك بل ضعه في غرفة أخرى أو في حقيبتك.
  • لا تقم بتوصيل جهاز اللاب توب أو الهاتف الخلوي بالإنترنت، وفور الانتهاء من الدراسة قم بفحصهم لمعرفة تفاصيل المراسلات.
  • وفي حال كان انتباهك من السهل تشتيته من خلال وسائل التواصل الاجتماعي قم بتحميل أحد البرامج التي تعمل على حظر تلك المواقع.
  • ولمجرد الانتهاء من الدراسة قم بفك الحظر، ودائمًا ضع ببالك أنه فقط سينتهي الوقت المخصص للدراسة وتتصفح ما ترغب به.

البحث عن مكان مناسب للدراسة

  • من الضروري أن يكون لك مساحة للدراسة خاصة بك جاهزة باستمرار ولا تتغير.
  • مساحة تشعرك بالراحة لكي تحبب إليك الدراسة، وعن مكان الجلوس فليس بالضرورة أن تكون طاولة مكتب.
  • فقط المكان الذي تشعر فيه بالراحة مثل كرسي أرضي، أريكة ولكن أحذر الجلوس على السرير لكيلا ينتابك النوم.
  • بالكاد لابد أن يكون مكان هادئ خالي من الضوضاء التي تعمل على تشتيت الانتباه.
  • ننصح أيضًا بارتداء ملابس قطنية مريحة، أي كان حجمها أو نوعها أو لونها فبمجرد إنها تشعرك بالراحة قم بارتدائها خلال الدراسة.
  • وفي حال كان منزلك تعمه الضوضاء بشكل دائم سواء ضجيج الأشخاص المتواجدين به أو بخارجه من حركة المرور وغيرها قم بالدراسة في مكان هادئ خارج المنزل.

اختيار نوع الموسيقى المفضل لديك

  • إذا كنت من هواه سماع الموسيقى خلال الدراسة، بالشكل الذي يزيد من تركيزك ولا يؤثر سلبًا عليه فقم بذلك.
  • ولكن ننصحك ألا تستمع للموسيقى الذي تحتوي على الكلمات، فقط الاستماع لموسيقى الآلات سواء الكلاسيكية أو موسيقى الأفلام وغيرها.
  • وعن صوت الموسيقى فيفضل أن تكون بصوت متوسط أو منخفض وليس بصوت عالي لضمان الحفاظ على التركيز.
  • يفضل أيضًا ألا تكون موسيقى بالراديو لأنه سيتخللها إعلانات تجارية بدورها تؤثر على تركيزك.

إيقاف تشغيل التلفزيون

لم تثبت أي دراسة إلى الآن فاعلية الدراسة خلال تشغيل التلفزيون، فهي فكرة سيئة للغاية وبأي حال من الأحوال سيعمل على تشتيت انتباهك، فما الذي ستشاهده بالتلفاز سوى مسلسل أو فيلم، وكلاهما يحتاج إلى تركيز وكلاهما سيأخذان من تركيزك في الدراسة، فابعد عن تشغيل التلفاز خلال الدراسة.

تناول وجبة خفيف صحية

  • تناول الطعام الصحي خلال الدراسة أو قبل الدراسة بدوره يساعد على التركيز بصورة كبيرة.
  • بدلًا من تناول السكريات والطعام الغني بالدهون والسكر يعمل على أكسدة المخ ويثقل من استيعابه للدراسة.
  • قم باستبدال السكريات بالفواكه والمكسرات مع إدخال الخضروات أيضًا، بدورهما يشعروك بالشبع ويمدوك بالطاقة.
  • دائمًا ما أحرص على تناول المياه للحفاظ على رطوبة الجسم، مع تناول الشاي في حال كنت بحاجة إلى الكافيين.
  • أما إذا كنت بحاجة إلى تناول سكريات قم بتناول الشوكولاتة الداكنة.
  • قم بالبعد عن تناول الطعام الذي يضم كميات كبيرة من الكربوهيدرات والسكريات مثل البطاطا والمكرونة والحلوى.
  • البعد عن تناول المشروبات الغازية بشكل عام ومشروبات الطاقة بشكل خاص لاحتوائها على السكريات.
  • على أن تبدأ بتجهيز وجبتك الخفيفة قبل بدء الدراسة، لكيلا تجوع بالمنتصف وتضيع الوقت في تحضير الطعام.

ضع خطوط عريضة على النقاط الرئيسية

خلال دراستك قم بوضع الخطوط العريضة على النقاط الرئيسية التي توجد بالدرس محل الدراسة، قم بفهمها لتتمكن من سرد ما تحتها، الفهم لا الحفظ فالحفظ بدوره يجعلك تسرد دون استيعاب لما تقوم بكتابته، مع أنه يأخذ منك وقت طويل لحين الانتهاء منه، إلى جانب أنه من السه نسيان ما تم حفظه على عكس الفهم.

كيف اذاكر بطريقة صحيحة يبدأ بداخلك بيقينك ورغبتك في اتباع العادات السليمة للمذاكرة وفقًا لما تم سرده، ففي حال اتباعه والمواظبة عليه ستجد نفسك تلقائيًا تقوم بتنفيذ تلك العادات لتصبح أساسيات بيومك، ومع الوقت سيزيد الوقت المخصص للدراسة من ساعة إلى اثنان إلى ثلاثة وهكذا.

أضف تعليق